Biography

السيرة العلمية:

* الاسم الثلاثي/أ.د.دلخوش جارالله حسين دزةيي.

* المرتبة العلمية / أستاذ (منذ 2015).

* الشهادة / دكتوراه في علم اللغة العربية وعلم الدلالة والتداولية.

* تأريخ نيل شهادة الدكتوراه / 2004.

* تأريخ نيل شهادة الماجستير / 1998.

*عنوان رسالة الماجستير / الثنائيات المتغايرة في كتاب دلائل الإعجاز لعبد القاهر الجرجاني   دراسة دلالية.

*عنوان أطروحة الدكتوراه/ البحث الدلالي في كتاب سيبويه.

* العنوان الوظيفي / عضوة الهيئة التدريسية في قسم اللغة العربية / كلية اللغات / جامعة صلاح  

  الدين - أربيل 

البحوث العلمية/ أجريت أكثر من (35) ثلاثين بحثا علميا منشورا و مقبولا للنشر، فضلا عن وجود بحوث لي قيد الإنجاز.

 الرسائل والأطاريح/ أشرفت على(3) ثلاث أطاريح و(8) ثمان رسائل جامعية و حاليا أشرف على ثلاث أطاريح الدكتوراه.

* اللجان / شاركت في لجان علمية متعددة طيلة سنوات خدمتي على مستوى الكلية والجامعة والوزارة مثل اللجان الامتحانية والثقافية ولجان قبول طلبة الدراسات العليا ولجنة مجلة زانكو للعلوم الإنسانية ولجنة ترجمة الكتاب (كارواني ريفورم) من اللغة الكردية إلى اللغة العربية في الوزارة فضلا عن لجان مناقشة رسائل الماجستير وأطاريح الدكتوراه وتعادل الشهادة، وحالياً أترأس لجنة الترقيات العلمية في كلية اللغات وأترأس لجنة تحديد   اللقب العلمي في الجامعة أيضا، وعضوة في الاتحاد الدولي للغة العربية وعضوة في جمعية اللسانيين العراقيين.

*المناصب الإدارية / توليت منصب مسجلة كلية الآداب في عام(1998) حتى عام(2001)، ومنصب رئيس قسم اللغة العربية في عام (2004)، ثم بعد شهور توليت منصب معاون العميد للشؤون العلمية في العام نفسه ولغاية(2008).

*المواد والمراحل التي درّستُها / درّستُ مواد لغوية مختلفة مثل ( البلاغة وعلم اللغة وعلم الدلالة وفقه اللغة والصرف) منذ بداية تدريسي عام 1998في الجامعة لحد الآن في مراحل البكالوريس الأربع (الأولى والثانية والثالثة والرابعة) بكلية الآداب سابقاً واللغات حالياً ، فضلاً عن تدريسي لمادتي (علم الدلالة والتداولية) في الدراسات العليا ( الماجستير  والدكتوراه)، وأشرفت على سبع رسائل الماجستير وأطروحتي  الدكتوراه وحاليا أشرف على ثلاث أطاريح الدكتوراه

*شكر وتقدير/ وُجِّهَت إليَّ كتبُ الشكر والتقدير من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ورئاسة جامعة صلاح الدين وعمادة الكلية ورئاسة القسم مرات عديدة نتيجة الإخلاص والتفاني والجدية في الأعمال الموكولة إليَّ.